اعلان

ملاحظة مهمة

ننبه اخواننا الأعزاء أن جميع الروابط تظهر بعد الضغط على التحميل من ثمة تأخذك إلى الموقع الخاص بالتحميل مباشرة ولكن بعد الضغط على تجاوز الاعلانات أو Passer l'Annonce في الأعلى على اليمين وشكرا على متابعتنا بالتوفيق للجميع

سجل الان

مستويات المؤسسة les Niveaux d’entreprises


>
المستوى الأول: مستوى الاستغلال Niveaux d’exploitation : دوره ضمان استعمال مستمر لعوامل النظام المادي بهدف تحقيق المهام الموكلة إليه من المستوى الأعلى (التسيير).
نظام الاستغلال Système d’exploitation: يعمل حسب الوقت الحقيقي أي في نفس الوتيرة للظاهرة الإنتاجية والتجارة التي يقوم بمراقبتها مثل تخطيط ورشات، توزيع العملاء، التموين، الفواتير، ...الخ.
المستوى الثاني: مستوى التسيير Niveau de Gestion: دوره يتمثل في تحديد الأهداف المطلوب تحقيقها لنظام الاستغلال حسب الوسائل الموفرة له إضافة إلى مراقبة هذه الأهداف عند تنفيذها في حين ظهر أي عامل غير متوقع، يتدخل هذا النظام لتكييف هذه الأهداف حسب الوضعية الجديدة مثل: تغيير البرامج وتصحيح الموازنات والأسعار...الخ. وتيرة هذا النظام أقل من وتيرة نظام الاستغلال فتدخل نظام التسيير عادة ما يكون بين شهر و 6أشهر.
المستوى الثالث مستوى التطور Niveau de développement : دوره ضمان تطور المستويات الدنيا فهو يمثل وظيفة الإدارة، له وتيرة أقل من سابقيه، من وظائفه تقديرات الخطط طويلة الأجل (على المدى الطويل)، دراسة المنتجات الجديدة، البحث عن أسواق جديدة، إيجاد خطط استثمارات جديدة...الخ.
المستوى الرابع مستوى التحول Niveau de transfert: وهو الدائرة التي تضم المستويات السابقة، دوره العمل على الربط بين المؤسسة كوحدة ومحيطها، يتقرر فيه وجود المؤسسة وتحولاتها الأساسية مثل اندماج، إحتواء، تطور، توسع.
مما يعني حماية المؤسسة من الاضطرابات العنيفة وذلك بتحويلها جذريا عند الحاجة، أو في الحالة القصوى كيفية اختفائها بشرف، ونجد فيه سياسة الإتفاق مع المؤسسات الأخرى، دراسة التركز، استراتيجية متعددة الجنسيات...الخ.
خلاصة: عند مقابلة هذه الأنظمة في الواقع مع المؤسسات فإن كل منها يؤدي الدور المتعلق بهيئة أو مستوى إداري فيها.
1/ نظام الاستغلال: من مهمة المستوى التنفيذي.
2/ نظام التسيير: مهام المدير العام وهو مكلف بمتابعة نظام الاستغلال.
3/ نظام التطور: ويقابل مهام مجلس الإدارة.
4/ نظام التحول: ويقابل مهام المالكين أو أصحاب رؤوس الأموال التي تعود لهم القرارات المهمة الخاصة بحياة المؤسسة.
*المؤسسة كوحدة إنتاج وتوزيع: تعرف المؤسسة كوحدة إنتاج وتوزيع وتكون مهيكلة على أساس قوانين وإجراءات خاصة إن هذا الجانب من تعريف المؤسسة يتمثل في إطار الإنتاج أي وحدة إقتصادية وتوزيع المداخيل.
أ- المؤسسة وحدة اقتصادية: إن الوظيفة الأساسية للمؤسسة تكمن في إنتاج السلع و الخدمات قصد تبادلها في السوق وهذه السلع والخدمات تتميز بأنها تجارية عكس بعض السلع والخدمات غير التجارية مثل الإدارة العمومية. فالمؤسسة تحتاج إلى عوامل الإنتاج مثل العمل (اليد العاملة)، المواد الأولية السلع نصف التامة، الطاقة، أجهزة إنتاج كما تحتاج المؤسسة إلى معلومات (جهاز الإعلام)، ورخص الإنتاج ورخص الإنتاج وموارد مالية، كل هذه العوامل مع وظيفة المؤسسة تظهر في الشكل التالي:
-->
>
سوق السلع والخدمات

سوق السلع والخدمات

سوق المواد والخدمات

سوق تجهيزات الإنتاج

سوق رؤوس الأموال

المؤسسة

   تكاليف

   تجهيزات

فائدة

مواد مالية

رقم المبيعات

سلع وخدمات

الدخل       العمل    

المواد نصف المصنعة

   تكاليف


-->
المؤسسة كوحدة لتوزيع المداخيل: إن المؤسسة تحقق القيمة المضافة التي تساوي قيمة المخرجات –قيمة المدخلات-. إن قيمة المخرجات تتمثل في مجموع المبيعات وهذا حسب تغيير مخزون السلع النهائية في إطار تحويل السلع من مواد أولية إلى مواد استهلاكية نهائية.
المؤسسة خلية اجتماعية: إن المؤسسة تقوم بتشغيل العمال إذا فإنها تقوم بوظيفة اجتماعية تكمن في سد بعض حاجيات العمال مثلا ثبات العمل، مستوى الأجور، الترقية، التكوين...الخ. إن هذه المجموعات الاجتماعية تختلف فيما يتعلق بالمؤهلات مثل الشهادات العلمية، العملية، شهادات تراكم الخبرة...
- التقاطع
- الأهداف: كل شخص يطمح لتحقيق أهدافه في المؤسسة وبالتالي في المجتمع وهذه الأهداف الشخصية تختلف من شخص لآخر ولكن كما هو محدد في وظيفتهم يتطلب من كل الأعضاء تحقيق أهداف المؤسسة.
المؤسسة مركز القرارات الاقتصادية: تقوم المؤسسة بدور هام في الاقتصاد إذ أنها تمثل مركز القرارات الاقتصادية التي تخص نوع السلع، كمية السلع، الأسعار، الإتصال، التوزيع...الخ.
تتمثل هذه القرارات في الاختيارات الاقتصادية بمعنى الاختيارات باستعمال الوسائل المحددة للوصول لأكثر فعالية للأهداف.

>
اعلان 1
اعلان 2

0 comments :

إرسال تعليق

arabybuy.com